سيارات

 من أجل عمر أطول  لتكييف سيارتك  

كتب _ عبدالرحمن شاهين 

ربما لا يدرك الكثيرون أهمية جهاز تكييف الهواء في السيارة إلا عندما يتعطل عن العمل، وتتحول قيادة السيارة في هذه الحالة وبخاصة في فصل الصيف إلى قطعة من العذاب، لذلك فإن صيانة جهاز التكييف والحفاظ عليه في حالة جيدة خطوة مهمة جداً من أجل قيادة ممتعة ومريحة.

بداية فإن ضاغط الهواء (كمبوروسر) هو قلب جهاز التكييف، ويعتمد عمل ضاغط الهواء على كفاءة السير الذي ينقل إليه الحركة الميكانيكية اللازمة لتشغيله لذلك عندما يحدث تراجع في أداء جهاز التكييف يجب البدء بفحص السير وحالته. ويراوح العمر الافتراضي للضاغط بين خمس وسبع سنوات أو السير بالسيارة لمسافة تراوح بين 150 ألف و170 ألف كيلومتر.

وبعد انتهاء العمر الافتراضي لضاغط الهواء إما يتم استبدال ضاغط جديد به وهو الخيار الأفضل أو شراء ضاغط مستعمل ولكن لفترة أقل.

أما الجزء الثاني من المكيف هو المكثف ويوجد غالبا أمام الردياتير وهو يتخلص من الهواء الساخن الناتج عن عمل جهاز التكييف من خلال الريش التي يتكون منها، وأحياناً يتعطل المكثف ويصبح الحل الوحيد هو استبداله.

ويجب التأكد من تركيب المكثف بطريقة صحيحة فهو يسحب الهواء من الأمام ويدفعه إلى الخلف في اتجاه السيارة.

ويجب غسل المكثف بالماء مرة واحدة شهرياً على الأقل من أجل ضمان كفاءة عمل جهاز التكييف.

العامل الثالث المؤثر في كفاءة عمل جهاز التكييف هو المروحة السفلية والمبخر الذي ينتج بخار الماء لتبريد الهواء.. تتآكل ريشات المروحة مع الاستخدام العادي، وعندما يحدث هذا ستلاحظ صوت صرير في المروحة مع انخفاض في ضغط الهواء البارد داخل صالون السيارة، في هذه الحالة يمكن استبدال ريشات المروحة أو استبدال المروحة ككل.

أيضاً يعتبر المبخر من الأجزاء التي تجذب ذرات الغبار والأتربة والأوراق وهو ما يؤدي إلى انسداد مسامه، لذلك وعند إزالة الأجزاء الميكانيكية لجهاز التكييف سترى هذا المبخر ويجب تنظيفه في هذه الحالة حيث ستلاحظ بعد ذلك تحسنا كبيرا في أداء جهاز التكييف.

أما الوصية الذهبية لتشغيل جهاز التكييف عند بدء القيادة . إذا كانت السيارة توقفت لفترة طويلة معرضة للشمس القوية يجب بدء تشغيل السيارة وقيادتها لعدة دقائق مع فتح نوافذها. وبعد انخفاض درجة حرارة الهواء داخل السيارة قليلاً قم بإغلاق الزجاج وتشغيل جهاز التكييف لأن هذه الطريقة تضمن تبريد الهواء داخل الصالون بسرعة أكبر مما يقل التحميل على جهاز التكييف.

الاستخدام الأمثل لفتحات خروج الهواء البارد أو الساخن.. فعند استخدام التكييف الدفيء تستخدم الفتحات السفلي ليتصاعد الهواء الساخن لأعلي.. و العكس بالنسبة للهواء البارد.. أما في حال وجود ركاب بالمقعد الخلفي للمقصورة فتستخدم الفتحات الوسطي العليا.. و علي ركاب المقاعد الأمامية فقط استخدام فتحات التهوية الجانبية الأمامية.

  يجب مراعاة نظافة المقصورة و دواسات الأرجل من الأتربة و غيرها حتى لا يتم سحبها مع الهواء الدوار.. حيث يبرد أو يسخن بمروره ليعاد دفعه من فتحات التهوية.

 قم بقفل جميع النوافذ بإحكام مع تشغيل جهاز التكييف بأعلى معدل تبريد و أعلي معدل دفع هوائي لمدة خمس دقائق أو أكثر إلي أن تشعر بتكييف المقصورة.

 قم بضبط درجتي تبريد الهواء و معدل اندفاعه بما يناسبك لتحقق الغرض المنشود من أجهزة تكييف السيارات و هي الشعور بالراحة و تركيز الانتباه و بالتالي القيادة الآمنة لأطول فترة ممكنه مما يقلل من معدل الحوادث.

 

 

 

             

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق